المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل تستحق .............................. كلا والله ..!!!


أبويـــحيى المصرى
03-28-2005, 02:47 AM
الحمد لله رب العالمين له الحمد الحسن والثناء الجميل والصلاة والسلام على النبى الجليل .. وبعد :

أحبتى فى الله :

سؤال : هل تستحق الدنيا أن تجعل المؤمن ينشغل بها عن طاعة الله جل وعلا وأن يُحرم من تلك الفرحة الغامرة ؟ !!!

كلا والله ... لأن الدنيا بأسرها لا تساوى عند الله جناح بعوضة .

ولذا قال الحبيب صلى الله عليه وسلم :" الدنيا ملعونة ملعون ما فيها إلا ذكر الله وما والاه وعالماً أو متعلماً " [ رواه ابن ماجة - صحيح الجامع ]

بل يكفى والله أن تعلم أن حب الدنيا يبعدك عن محبة الله جل وعلا ، وأن الزهد فيها يجعلك تظفر بمحبته .

فقد جاء رجل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : يا رسول الله دلنى على عمل إذا عملته أحبنى الله وأحبنى الناس . فقال :" ازهد فى الدنيا يحبك الله ، وازهد فيما عند الناس يحبك الله " [ رواه ابن ماجة - صحيح الجامع ]

بل تأمل معى الحال [ أنعم أهل الدنيا ] الذى انشغل بدنياه عن دينه وعن طاعة ربه عزوجل .

قال صلى الله عليه وسلم :" يُؤتى بأنعم أهل الدنيا من أهل النار يوم القيامة ، فيُصبغ فى جهنم صبغة ـ ثم يقال له : يا ابن آدم هل رأيت خيراً قط ؟ هل مر بك نعيمٌ قط ؟ فيقول : لا والله يا رب . ويُؤتى بأشد الناس بؤساً فى الدنيا من أهل الجنة ، فيُصبغ فى الجنة صبغة قيقال له : يا بان آدم ! هل رأيت بؤساً قط ؟ هل مر بك شدة قط ؟ فيقول : لا والله يارب ! ما مر بى بؤس قط " [ رواه مسلم وأحمد والنسائى - صحيح الجامع ]

فيا له من مشهد تنخلع منه القلوب ... فمتاع الدنيا بأسرها يُنسى مع أول غمسة فى نار جهنم .

بل إن الله جل وعلا حينما يسأل الكفار والمنافقين ، ويقول لهم :" كم لبثتم فى الأرض عدد سنين " . فإنهم يشهدون أن الدنيا بأسرها وبكل ما فيها من نعيم ولذة فنية لا تساوى يوماً " قالوا لبثنا يوماً أو بعض يوم فسئل العادين " فيبكتهم الله عز وجل بقوله :" إن لبثتم إلا قليلاً لو أنكم كنتم تعلمون " [ المؤمنون : 112-114]

فهل تستحق ساعات لذة مؤقتة أن يفرط المسلم فى دينه وينسى ربه وخالقه ويترك الجنة ونعيمها ؟!

إذن فلنبدأ صفحة جديدة كلها فرحة بطاعة الله جل وعلا عسى الله أن يجمعنا على أجمل فرحة إخواناً على سُررٍ متقابلين وتنادينا الملائكة وتقول :" هذا يومكم الذى كنتم توعدون " [ الأنبياء : 103 ]


النفس تبكى على الدنيا وقد علمت ***** أن السلامــة فيها ترك ما فيـــها

لا دار للمرء بعد الموت يسكنـــها ***** إلا التى كــان قبل الموت يبنيـــها

قإن بناها بخير طـــاب مسكنــــــه ***** وإن بناها بشرٍ خـــــاب بانيــــهـا

أين الملوك التى كانت مسلطنـــة ***** حتى سقاها بكأس الموت ساقيها

أموالنا لذوى الميراث نجمعـــها ***** وديـــارنا لخراب الدهـــر نبنيــــها

كم من مدائن فى الآفاق قد بُنيت ***** أمست خراباً وأفنى الموت أهليها

واعمل لدارٍ غداً رضوان خازنها***** والجار أحمد والرحمـــن ناشيـــها

قصورها ذهبٌ والمسك طينتـهـا ***** والزعفران حشيشٌ نابتٌ فيـــــــها

أنهارها لبنٌ مصفى ومن عسلٍ ***** والخمر يجرى رحيقاً فى مجاريها

والطيرتجرىعلىالأغصان عاكفةً *** تسبح الله جهــــراً فى مغانيـــــها

فمن يشترى الدار فى الفردوس***** يَعمرُها بركعةٍ فى ظلام الليل يُحيها


" وسارعوا إلى مغفرةٍ من ربكم وجنةٍ عرضها السماوات والأرض أعدت للمتقين " [ سورة : آل عمران ]

والحمد لله رب العالمين .

مصطفى
04-16-2005, 12:19 PM
بارك الله فيك ...